اتفاقية إطار وشراكة بين وزارة الفلاحة و التنمية الريفية و وزارة السياحة و الصناعة التقليدية و العمل العائلي

Partager sur facebook
Facebook
Partager sur google
Google+
Partager sur twitter
Twitter

أمضى كل من السيد عبد الحميد حمداني، وزير الفلاحة و التنمية الريفية و السيد محمد علي بوغازي ، وزير السياحة و الصناعة التقليدية و العمل العائلي، اليوم الأربعاء 16 جوان 2021، على اتفاقية إطار وشراكة بين القطاعين، بحضور إطارات الوزارتين.

و تهدف هذه الاتفاقية، التي جرت مراسيم الإمضاء عليها بمقر وزارة السياحة و الصناعة التقليدية و العمل العائلي، إلى تحديد إطار الشراكة بين القطاعين و كيفيات تنفيذها من أجل المساهمة في انتعاش الاقتصاد الوطني.

كما تهدف أيضا إلى وضع إطار تشاوري يسمح بتحقيق الأهداف الرئيسية والمتمثلة  في ترقية و تثمين التراث الطبيعي و الفلاحي و تراث المناظر الطبيعية في إطار أهداف التنمية المستدامة بالإضافة إلى المساهمة في التنمية الريفية وترقية السياحة وأنشطة الصناعات التقليدية.

وتتعلق هذه الاتفاقية أيضا بمرافقة المؤسسات العائلية في تطوير القدرات و تنويع المنتجات بهدف الترقية و التسويق و تشجيع السياحة و تنميتها و ترقيتها في الأوساط و السياحة الايكولوجية و السياحة الفلاحية و السياحة الزرقاء حول المسطحات المائية و الوديان. كما اتفق الطرفان على تطوير منصة رقمية مخصصة لمختلف الأنشطة المنصوص عليها في الاتفاقية.

 وثمن الطرفان المجهودات المبذولة من طرف إطارات القطاعين من أجل الوصول الى صياغة هذه الاتفاقية التي تشكل الإطار الذي سيسمح لها بمناقشة المسائل المشتركة قبليا قبل إحالتها إلى أصحاب القرار.

كما أشار كل من الوزيرين إلى التوافق الموجود بينهما فيما يخص العقار الفلاحي وفضاء الغابات اللذان يعتبران خطا أحمر لا يمكن تجاوزه ويجب المحافظة عليه وترشيد استغلاله.