الدورة السابعة و الثمانين (87) لمندوبي المنظمة العالمية للصحة الحيوانية

2019-06-01

Partager sur facebook
Facebook
Partager sur google
Google+
Partager sur twitter
Twitter

في إطار أشغال الدورة السابعة و الثمانين (87) لمندوبي المنظمة العالمية للصحة الحيوانية المُنعقدة في باريس  في الفترة الممتدة من 26 إلى 31 ماي 2019، مثلت الجزائر من طرف مندوبها مدير المصالح البيطرية.

خلال هذه الدورة، تم مناقشة تأثير العوامل الخارجية ( البيئة) على الخدمات البيطرية و الحالة الراهنة للصحة الحيوانية في العالم.

جدير بالذكر أن الجزائر عضو في المنظمة العالمية للصحة الحيوانية منذ نشأتها و تستفيد من أنشطة التكوين في مختلف المجالات التقنية و اللوجستيكية أثناء ظهور الأمراض الحيوانية المعدية .

بالإضافة إلى ذلك، تم تنظيم على هامش هذه الدورة لقاءات ثنائية بالاتفاق المتبادل بين الدول لمناقشة جهاز الشهادات الصحية الذي تم وضعه .

في سياق ذي صلة، التقى مدير المصالح البيطرية الجزائري بنظيره الروسي لمناقشة حالة تقدم الشهادات الصحية التي يتم التفاوض بشأنها بين البلدين .

قدم الجانب الروسي لمدير المصالح البيطرية اقتراحين لشهادات الصحة البيطرية، أحدهما يتعلق باللحوم و الآخر بشأن الحليب و منتجات الحليب .

جدير بالذكر أنه يتم معالجة هاتين الشهادتين، التي لم يتم المصادقة عليهما بعد، من قبل المصالح البيطرية الجزائرية.

من المهم التأكيد على أن اعتماد شهادة صحية بالاتفاق المتبادل بين المصالح البيطرية لبلدين يسمح بتأطير المبادلات التجارية للمنتجات الفلاحية ذات الأصل الحيواني .

 تجدر الإشارة أنه إلى غاية اليوم، صادقت المصالح البيطرية الجزائرية على العديد من شهادات الصحة البيطرية مع العديد من الدول دون أن يترجم ذلك إلى مبادلات.

يسمح هذا النوع من التعاون بالتبادل بين الدول في مجال الصحة البيطرية، بما في ذلك فرص وصول منتجاتنا الفلاحية إلى الأسواق الخارجية ( لحوم الأغنام، منتجات الحليب، منتجات الصوف، مشتقات الدواجن… إلخ) .

المزيد