السيد الوزير يترأس اجتماع إطارات القطاع خاص بتقييم مدى تجسيد مختلف برامج ورقة طريق 2020-2024

Partager sur facebook
Facebook
Partager sur google
Google+
Partager sur twitter
Twitter

ترأس السيد عبد الحميد حمداني، وزير الفلاحة والتنمية الريفية، اليوم الخميس 25 فيفري 2021 بمقر الوزارة اجتماع إطارات القطاع خاص بتقييم مدى تجسيد مختلف برامج ورقة طريق 2020-2024 خاصة تلك التي لها طابع استعجالي مثل ربط المستثمرات الفلاحية بالكهرباء بالاضافة الى تقييم مختلف الإجراءات المتخذة لفائدة المربين فيما يخص توفير وتوزيع الأعلاف المدعمة.

كما تم التطرق خلال هذا الاجتماع، الذي حضره مدراء المصالح الفلاحية  ل 48 ولاية والاطارات المركزية ومسؤولي الشركة الجزائرية للكهرباء والغاز ومدراء المصالح والمعاهد تحت الوصاية.

وأكد السيد الوزير خلال تدخله على ضرورة تجنيد جميع المسؤولين في الميدان للتجسيد الفعلي لورقة طريق القطاع التي تهدف إلى رفع الإنتاج و الانتاحية وتقليص الواردات.

وأضاف السيد الوزير أنه بالرغم من النتائج الايجابية المحققة منذ تطبيق مختلف البرامج كالسقي التكميلي وإطلاق بعض الزراعات الإستراتجية، لكن تبقى غير كافية وبعيدة عن الأهداف المسطرة . ودعا في هذا السياق المسؤولين المحليين وممثلي المهنيين إلى مرافقة الفلاحين والمربين ميدانيا.

فيما يخص الكهرباء الفلاحية، دعا السيد الوزير إلى رفع العراقيل البيروقراطية التي ألت الى عدم تجسيد عملية ربط المستثمرات بالكهرباء.

وعلى هامش اللقاء أشرف السيد الوزير، بالمناسبة، على مراسم إمضاء عقود النجاعة الخاصة بالقطاع بين الإدارة المركزية و مديريات المصالح الفلاحية  ال 48 والمديرية العامة للغابات.

هذه العقود التي ستسمح بإرساء الإطار الضروري لمتابعة و تقييم البرامج المنفذة  ميدانيا و  الوقوف على مدى ما يتم تجسيده في مجال المنتجات و الشعب الفلاحية و الوسائل الخاصة بدعمها.