السيد الوزير يشارك في ندوة وطنية افتراضية حول دور الابتكار في الأمن الغذائي

Partager sur facebook
Facebook
Partager sur google
Google+
Partager sur twitter
Twitter

شارك السيد عبد الحميد حمداني، وزير الفلاحة والتنمية الريفية، الخميس 31 ديسمبر 2020 في ندوة وطنية افتراضية حول دور الابتكار في الأمن الغذائي، حيث أكد في مداخلته على أهمية إدراج الابتكار في المجال الفلاحي، مشيرا الى أن ورقة طريق القطاع (2020 -2024 ) تتيح من خلال برامجها الفرصة لأصحاب المشاريع المبتكرة للمساهمة في تعزيز الامن الغذائي.

ونظمت هذه الندوة من طرف وزارة الصيد البحري والمنتجات الصيدية بالشراكة مع وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والوزير المنتدب لدى الوزير الاول المكلف باقتصاد المعرفة والمؤسسات الناشئة.

واعتبر السيد الوزير أن الرقمنة من الأدوات ذات أهمية كبيرة بحيث تم الشروع في عملية إنشاء نظام رقمنة ومعلومات يهدف إلى تسخير التقنيات الرقمية لدفع وتسريع وتكييف الأفكار المبتكرة ذات الإمكانات العالية من حيث التأثير على إدارة المجال الفلاحي و سرعة تسييره.

كما يوفر القطاع الفلاحي فرصًا هائلة لإنشاء وتطوير الشركات الناشئة وتسهيل مرافقتها  باعتبارها مصدرا للتطور و الإبتكار و أيضًا تشجيع الحاضنات من خلال دمج هذه الشركات الناشئة في مؤسسات و معاهد القطاع.

وأكد السيد الوزير أن الرؤية الجديدة فيما يخص بالتنمية الفلاحية و الريفية تستدعي الإلتزام ببذل الجهود من خلال التشاور و التنسيق ما بين الجهات الفاعلة و تفعيل الإجراءات بصرامة  و دعم  الموارد البشرية و الحث على عناصر المعرفة والابتكار في عمليات التنمية. كما يجب إدراج التطور التقني و الاستثمار في الابتكار من أجل التنمية الفلاحية و الريفية المستدامة بغرض تحقيق الأمن الغذائي.